خطوات فعالة لتعودي طفلك على صيام رمضان
بواسطة الكويتية بتاريخ 9 Apr, 2016 في 06:52 PM | مصنفة في طفلك | لا تعليقات

timthumb.phpإن تعويد الطفل على صيام رمضان، ليس بالأمر الصعب أو الشاق كما يظن بعض الآباء و الأمهات، فشهر رمضان فرصة عظيمة للوالدين لتعويد أطفالهم على العبادات و الأخلاق الحميدة كالصوم والصلاة، حيث يمكن للأمهات إتباع العديد من الطرق التي تساعدهم في تعويد و تشجيع أطفالهم على الصيام بشكل صحيح.

فإذا قررت سيدتي أن يصوم طفلك فعليك أن تتبعي هذه الخطوات لتساعدك على النجاح في تعويد أطفالك في الصيام بطريقة عملية وطبية صحيحة، حيث ينصحك الأطباء و المختصون في تعود الطفل على الصيام تدريجيا و ببطء، ليعتاد على الصيام قبل أن يتم الطفل سن العاشرة، ليكون لديه قدرة كافية لتعويد على الصيام، حيث يمكنك سيدتي أن تشجعي طفلك في صوم نصف النهار حتى آذان الظهر، على أن تقومي بإعداد له وجبة صحية ومكتملة العناصر الغذائية، كما يمكنك أن تكافئيه و تشجعيه على الصوم، لتطويل فترة الصوم حتى آذان العصر، و على نفس المنوال سينجح طفلك في الصيام حتى آذان المغرب.

فالأمر ليس صعبا أو شاقا كما يعتقد الآباء و الأمهات، و لكن إذا تم تعويد طفلك على الصيام تدريجيا و في وقت مبكر سيسهل عليه الأمر ولن تحتاج الأمهات بعد ذلك في معاقبته أو مواجهة أي صعوبات معه، لذا شجعيه على خوض تجربة الصوم من خلال الحديث مع الطفل عن منافع الصوم بطريقة يستوعبها و تعزز سلوكه ماديا و معنويا، كما يمكنه مساعدتك في إعداد الفطور و السحور، لتعويده على الصيام بدون وجود أي صعوبات، فهذه المسؤولية لا يجب أن يفرط فيها الآباء والأمهات، كما أخبرنا بذلك النبي صلى الله عليه وسلم لقوله ” كلكم راع، و كلكم مسؤول عن رعيته “.

اترك تعليقا



4 − = zero